محكمة مغربية تؤيد غرامة بقيمة 630 مليون دولار ضد اتصالات المغرب لصالح إنوي.

 أصدرت محكمة استئناف في المغرب قرارًا يؤيد حكماً ابتدائيًا ضد شركة "اتصالات المغرب"، أكبر شركة اتصالات في البلاد، يقضي بدفع غرامة مالية قدرها 630 مليون دولار لصالح شركة "وانا"، صاحبة العلامة التجارية "إنوي"، بسبب ممارساتها المنافية للمنافسة.

الدعوى القضائية اتهمت "اتصالات المغرب" بعدم مشاركة بنيتها التحتية الخاصة بالإنترنت المنزلي مع منافسيها، وهو نفس السبب الذي أدى إلى تغريم الشركة في عام 2020 من قبل الوكالة الحكومية لتقنين المواصلات بمبلغ 3 مليارات درهم (300 مليون دولار).

تمتلك شركة "اتصالات" الإماراتية 53% من رأسمال "اتصالات المغرب"، بينما تمتلك الدولة 22%. تُعد الشركة ثاني أكبر الشركات من حيث القيمة السوقية في بورصة الدار البيضاء، وهي مُدرجة أيضًا في بورصة باريس.

الحكم الذي الذي أصدرته محكمة الاستئناف التجارية في الدار البيضاء اليوم الأربعاء، ويُعدُّ سابقة من حيث قيمة الغرامة الأكبر على الإطلاق في مجال الممارسات المنافية للمنافسة في المغرب.

وكانت المحكمة التجارية في الرباط قد أصدرت الحكم الأولي في هذه القضية في شهر يناير الماضي، مما دفع "اتصالات المغرب" إلى استئناف الحكم. واليوم، أصبحت الشركة ملزمة بتنفيذ الحكم ودفع الغرامة.

منذ بداية العام، انخفض سهم "اتصالات المغرب" بنسبة 16% ليصل إلى 84 درهمًا. وحققت الشركة في العام الماضي أرباحًا قدرها 5.2 مليار درهم، بزيادة 92% على أساس سنوي.

بوشعيب بنرحالي
بواسطة : بوشعيب بنرحالي
مدون ومصمم جرافيك وموشن جرافيك، مؤسس موقع Chobixo Tech، كنت أعمل كـ مدير ويب في أحد الجرائد الإلكترونية، أعمل حاليا كـ مترجم تقني لدى شركة EaseUS العالمية المتخصصة في إنتاج أدوات الإدارة الحوسبية - للتواصل معي : Benrahhali00[at]Gmail.com
تعليقات