حكم على شركة أوبر بدفع 1.1 مليون دولار إلى امرأة كفيفة .


حكم على شركة أوبر الشهيرة التي تنشط لخدمات النقل بدفع 1.1 مليون دولار إلى امرأة كفيفة رفض سائقي الشركة ركوبها مع كلبها المرشد معها في السيارة في 14 مناسبة مختلفة.

قالت السيدة " ليزا إيرفينغ - Lisa Irving " من " سان فرانسيسكو - San Francisco " : إن السائقين في بعض المناسبات أساءوا إليها لفظيًا أو قاموا بمضايقتها بشأن نقل كلبها المرشد (الكلب الذي يرشد صاحبه المكفوف) في السيارة ، كما قام أحد السائقين بنقلها إلى مكان مختلف مدعيًا أنها وصلت إلى وجهتها.

وقال المحكم المستقل : أن سائقي شركة أوبر مارسوا التمييز ضد ليزا بشكل غير قانوني بسبب حالتها ، ورفض المحكم إدعاء شركة أوبر بأن الشركة نفسها ليست مسؤولة ، لأن سائقيها يتمتعون بوضع المتعاقدين وليسو موظفين لديها .

وأضافة السيدة إيرفينغ : إنها كانت قلقة على سلامتها بعد أن تقطعت بها السبل عدة مرات في وقت متأخر من الليل بسبب رفض السائقين نقلها إلى المنزل رفقة كلبها ، وأوضحت أن هذا الرفض ساهم في تأخرها عن العمل عدة مرات ، مما أدى إلى طردها من وظيفتها.

وفي الأخير قالت : أنا آسفة لحدوث ذلك ، وكنت أفضل أن تُحترم حقوقي المدنية ، لكن الدعوى ترسل رسالة قوية مفادها أن هذا غير مقبول بشكل نهائي .

بوشعيب بنرحالي

مدون ومصمم جرافيك وموشن جرافيك، مؤسس موقع Chobixo Tech، أعملة حاليا كـ مترجم تقني لدى شركة EaseUS العالمية المتخصصة في إنتاج أدوات الإدارة الحوسبية - للتواصل معي : benrahhali00@gmail.com

1 تعليقات

  1. عبدالله سعود4/05/2021

    طبعا هذا هو مايجب أن يحدث، إنها دولة من الدول التي تحترم نفسها.

    ردحذف
أحدث أقدم