لنتعرف على تقنيات الإتصال 1G 2G 3G 4G 5G وفرق بينهم .



    مع التقدم الكبير الذي أصبحت تشهذه التكنولوجيا اليوم ، بدأت تظهر مجموعة من تقنيات الإتصال الجديدة ، تقنيات الإتصال التي سهلة حياتنا بشكل أفضل ، هذا في إعتقاد البعض ، أما البعض الأخر فيعتقد بأن هذه التكنولوجيا ستدمر وتقضي على البشرية لا محالة ، تقنيات الإتصال هذه مثل  1G 2G 3G 4G 5G ، لكن هل سألت نفسك يوما : - ماذا تعني هذه الرموز؟ -  ما هو الفرق فيما بينها ؟ هذا ما سوف نتعرف عليه ن خلال هذه المقالة .

    1G:
    تقنية 1G هي إختصار لـ " First Generation " وتعني الجيل الأول ، حيث تعتمد هذه التقنية على إشارات الراديو القياسية " غير رقمية " عكس باقي الأجيال اللاحقة التي تعتمد على إشارات رقمية ، وتعتبر هذه التقنية قديمة بحيث لا تستطيع التعامل إلا مع الحزم الصوتية " يعني لن تستطيع إرسال وإستقبال لا رسائل ولا أنترنت " يعني مكالمات صوتية فقط ، وللأسف جودة الصوت رديئة للغاية ، أما بالنسبة للحماية فهي سيئة كون أن الإشارة غير رقمية قد تتعرض للإلتقاط بكل سهولة من الأجهزة اللاسلكية الأخرى وبتالي سيستطيع المتطفلين الاستماع إلى مكالماتك ، الميزة الوحيدة التي تجعل من هذه التقنية الأفضل أن النسبة الفشل أقل من الأجيال الأخرى.

    2G:
    تقنية 2G هي إختصار لـ " Second Generation "  وتعني الجيل الثاني ، وهي مايعرف في جميع دول العالم بـ  GSM وهي إختصار لـ " Global System for Mobile Communication " وتعتمد هذه التقنية على إشارات الراديو الرقمية على عكس 1G ، حيث تستطيع هذه التقنية التعامل مع الحزم الصوتية وكذالك حزم البيانات ولكن بشكل محدود جدا مثل " SMS و E-mail's " ، في هذه التقنية ستلاحظ تحسن كبير في الصوت بإضافة إلى حماية أعلى وتشويش أقل أثناء المكالمات ، ومن بين أهم مميزات هذه التقنية أنها تعمل على الأجهزة الهاتف أصغر كونها لا تحتاج إلى بث إشارات قوية بالإضافة إلى إستهلاك أقل للطاقة.

    2.5G:
    تقنية 2.5G هي إختصار لـ " Second and a half Generation " يعني الجيل الثاني مطور ، أي نفس ميزات الجيل الثاني ولكن تم تطويره بالإضافة إلى إضافة تقنيات جديدة على GSM مثل GPRS EGPRS EDGE وأخرى مثل MMS WAP ، وتتفاوات سرعة نقل البيانات في هذه التقنية من 28 كيلوبت إلى 144 كيلوبت في حال إستخدام تقنية GPRS قد تتعدى ذلك بقليل ، في حال إستخدام معايير مثل EGPR أما تقنية EDGE فقط تصل بحد أقصى 1 ميجابت وفي هذه الحاله قد يعتبرها البعض 2.75G .

    3G:
    تقنية 3G هي إختصار لـ " 3rd Generation " يعني الجيل الثالث ، بالإضافة إلى التقنيات في الجيل السابق 2.5G تمث إضافة تقنيات جديد إلى هذه التقنية ما يسمى بـ UMTS وهي إختصار لـ " Universal Mobile Telecommunications System " ، حيث تتمي هذه التقنية بمميزات عديدة منها القدرة العالية في معالجة الحزم الصوتية والحزم البيانات ، سرعة الإستقبال وإرسال قد تصل إلى 2 ميجابت وقد تتجاوز ذلك بقليل ، تطبيقات جديدة مثل مكالمات الفيديو ومشاهدة التلفاز بشكل مباشر وخدمات تحديد المواقع GPRS وغيره.

    3.5G:
    تقنية 3.5G هي ما يسمى بالجيل الثالث المطور ، أي الجيل الثالث بالإضافة إلى مايعرف بـ HSDPA و HSUPA وهي عباره عن تقنيات جديدة يتم إضافتها على تقنية الـ UMTS لكي ترتفع سرعة الاستقبال إلى 14 ميجابت بالثانية وسرعة الرفع إلى 5.8 ميجابت بالثانية.
    HSDPA: هي إختصار لـ High Speed Download Pocket Access .
    HSUPA: هي إختصار لـ High Speed Uplink Packet Access .

    3.75G:
    الجيل الثالث المطور بلس إختصارها " +HSPA " يتم إضافة تقنية إضافية وهي +HSPA والتي تتيح سرعات استقبال تصل إلى 56 ميجابت بالثانية وسرعات رفع تصل إلى 22 ميجابت بالثانية.

    4G:
    تقنية 4G هي إختصار لـ " The 4th Generation of Cellular Networks " وتعني الجيل الرابع ، وهي تطوير لتقنية 3G و2G ، حيث تتميز هذه التقنية بالقدره على مشاهدة التلفاز بوضوح عالي أو مايسمى ب HDTV بالإضافة على تحويل هاتفك الجوال إلى رسيفر HD لمشاهدة القنوات ، سرعات مرعبة لنقل البيانات تبدأ من 100 ميجابت بالثانية حتى 1024 ميجابت بالثانية.

    5G:
    تقنية 5G هي إختصار لـ " The 5th Generation Cellular Networks " وتعني الجيل الخامس للأنظمة ألاسلكية ، هذه التقنية لم يثم إطلاقها بعد لكن هناك مجموعة من شركات المتخصصة في شبكات الإتصال العالمية قامت بتقديمها في مجموعة من المعارض الدولية التكنولوجية ، حيث ظهر مجموعة من التقارير الصحفية تتحدت عن هذه التقنية الرهيبة وعن سرعتها التي تصل إلى 8 جيجا بيث في الثانية ، لكن لن يتم تنفيذها من قبل الاتحاد الدولي للاتصالات إلى ما يقرب من سنة 2020.
لنتعرف على تقنيات الإتصال 1G 2G 3G 4G 5G وفرق بينهم .
4/ 5
Oleh

شارك هذا الموضوع مع أصدقائك!
مواضيع قد تهمك

إشترك في البريد الإلكتروني:

إشترك في البريد الإلكتروني لتتوصل بأخر مواضيعنا فور نشرها.